شهد فجر اليوم الموافق 5 يونيو (الذكرى النكسة قبل خمسين عام) و العاشر من رمضان (ذكرى الانتصار فى اكتوبر 1973) تطور هام على المستوى العربي إذ لم تتخذ أى من الدول العربية قراراً بقطع العلاقات التي استشرت علىى مدار أرعين عاماً مع الكيان الصهيوني بل قطعت اربع دول عربية هي (البحرين والسعودية والإمارات ومصر) فجر الاثنين العلاقات الدبلوماسية مع “قطر” حماية “لأمنهم الوطني” واحتجاجا على “تدخل” الدوحة في الشؤون الداخلية للدول الأربع.

البحرين

قالت الحكومة البحرينية في بيان نشرته وكالة الأنباء الرسمية، إن دولة قطر انتهكت بشكل صارخ كل الاتفاقات والمواثيق والقوانين الدولية، وأصرت “على المضي في زعزعة الأمن والاستقرار في مملكة البحرين والتدخل في شؤونها والاستمرار في التصعيد والتحريض الإعلامي ودعم الأنشطة الإرهابية المسلحة وتمويل الجماعات المرتبطة بإيران للقيام بالتخريب ونشر الفوضى” في المملكة.

وأعلنت المنامة في إطار قطع العلاقات سحب بعثتها الدبلوماسية من الدوحة، ممهلة بعثة قطر لديها 48 ساعة لمغادرة الأراضي البحرينية.

وستغلق الأجواء أمام حركة الطيران القطرية وتقفل الموانئ والمياه الإقليمية أمام الملاحة من وإلى قطر.

وحظرت الحكومة البحرينية بموجب قرار قطع العلاقات على مواطنيها السفر إلى قطر، وأمهلت المواطنين القطريين المتواجدين على أراضيها 14 يوما للمغادرة.

وأوضحت الحكومة أن قرارها هذا جاء صيانة لأمنها وحفاظا على استقرارها.

السعودية

وأعلنت السعودية أيضا قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر، وأغلاق المنافذ البرية والبحرية والجوية بين البلدين، ومنع عبور القطريين عبر الأجواء المياه الإقليمية للمملكة.

وأمهلت الرياض المواطنين القطريين المقيمين والزائرين 14 يوما لمغادرة أراضي المملكة. ومنعت أيضا مواطنيها من السفر أو الإقامة في قطر أو المرور عبرها.

وفي بيان نشرته وكالة الأنباء السعودية، قالت الحكومة السعودية إن قرارها “الحاسم هذا نتيجة للانتهاكات الجسيمة التي تمارسها السلطات في الدوحة، سرا وعلنا، طوال السنوات الماضية بهدف شق الصف الداخلي السعودي، والتحريض للخروج على الدولة، والمساس بسيادتها، واحتضان جماعات إرهابية وطائفية” تستهدف ضرب الاستقرار في المنطقة، ومنها جماعة الإخوان المسلمين وداعش والقاعدة.

الإمارات

أعلنت دولة الإمارات يوم الاثنين قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر ومنع دخول القطريين إليها وأمهلت المقيمين والزائرين القطريين 14 يوما لمغادرة البلاد لأسباب أمنية.

وقالت وكالة أنباء الإمارات على حسابها بموقع تويتر “الإمارات تقرر قطع العلاقات مع قطر بما فيها العلاقات الدبلوماسية وإمهال البعثة الدبلوماسية القطرية 48 ساعة لمغادرة البلاد”.

وأضافت الوكالة “الإمارات تقرر منع دخول أو عبور المواطنين القطريين إلى الدولة… الإمارات تمنع المواطنين الإماراتيين من السفر إلى دولة قطر أو الإقامة فيها أو المرور عبرها.

مصر

أعلنت جمهورية مصر العربية قطع علاقاتها الدبلوماسية مع قطر وذلك بسبب ممارساتها في دعم التنظيمات الإرهابية وتعزيزها بذور الفتنة والنقسام داخل المجتمعات العربية. وذلك وفق بيان صدر عن الخارجية المصرية.

وقال البيان” قررت حكومة جمهورية مصر العربية قطع العلاقات الدبلوماسية مع دولة قطر في ظل إصرار الحكم القطري على اتخاذ مسلك معادي لمصر، وفشل كافة المحاولات لاثناءه عن دعم التنظيمات الارهابية، وعلى رأسها تنظيم الاخوان الارهابي، وايواء قياداته الصادر بحقهم احكام قضائية في عمليات ارهابية استهدفت امن وسلامة مصر، بالإضافة إلى ترويج فكر تنظيم القاعدة وداعش ودعم العمليات الارهابية في سيناء، فضلا عن اصرار قطر على التدخل في الشئون الداخلية لمصر ودول المنطقة بصورة تهدد الامن القومي العربي وتعزز من بذور الفتنة والانقسام داخل المجتمعات العربية وفق مخطط مدروس يستهدف وحده الأمة العربية ومصالحها”.

كما قال البيان” كما تعلن جمهورية مصر العربية غلق أجواءها وموانئها البحرية أمام كافة وسائل النقل القطرية حرصاً على الأمن القومي المصري، وستتقدم بالاجراءات اللازمة لمخاطبة الدول الصديقة والشقيقة والشركات العربية والدولية للعمل بذات الاجراء الخاص بوسائل نقلهم المتجهة إلى الدوحة”.