كتبت ـ رباب عزام

أعلن مجلس عائلات جزيرة وراق الحضر، عقد مؤتمر عاجل، بعد ظهر غدٍ الجمعة، للرد على التصريحات التي نسبت للواء كامل الوزير رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، بخصوص تعويض أهالي جزيرة الوراق خلال أسبوعين.

وكانت تصريحات منسوبة لـ”الوزير” قد كشفت عن انتظاره لاعتماد المبالغ المالية اللازمة لتعويض أهالي جزيرة وراق الحضر عن مساكنهم خلال أسبوعين على الأكثر، مضيفًا أن الاعتمادات المالية ستكون جاهزة، حتى يتسنى له تسريع عملية الاستلام والتسلم عقب إنهاء المفاوضات مع الأهالي، مؤكدًا عدم إجبار أي من الأهالي على بيع ممتلكاته، وأن الأمر متروك للاختيار، كما أكد وجود مشروع استثماري قادم في الجزيرة تنفذه الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، بعد الاتفاق مع شباب الجزيرة.

وردًا على تصريحات رئيس الهيئة الهندسية للقوات المسلحة، أفاد عبد الفتاح محمد، عضو بمجلس العائلات وأحد أكبر المتبنين لحملة الدفاع عن الجزيرة، لـ”مدد” أن مؤتمر الجمعة سيرد بشكل واضح على مسألة التعويضات التي تحدث عنها “الوزير”، مؤكدًا أنهم لم يلتقوا به منذ بداية العام الدراسي الجاري، وأن مفاوضات سرية جرت بينه وبين عدد من العناصر داخل الجزيرة، لا يعتبرها الأهالي متحدثة باسمهم فعليًا.

وأضاف “عبد الفتاح” أن جميع سكان الجزيرة الأصليين متفقين على عدم التخلي عن شبر واحد من أرضهم، وأن الوافدين الجدد أو المستأجرين و واضعي اليد هم فقط من قرروا الاستغناء عن الأرض مقابل المال، مؤكدًا التحام أبناء الجزيرة صفًا واحدًا من أجل الدفاع عنها.