نظم عدد من محامي الإسكندرية وقفة احتجاجية رمزية على سلم محكمة الإسكندرية لإعلان رفضهم التفريط في الجزيرتين المصريتين «تيران وصنافير».

وأكد المحامون المشاركون على اعتراضهم على مناقشة مجلس النواب لاتفاقية ترسيم الحدود بين مصر والسعودية، لأنها انفاقية منعدمة، ومقضي قضائيًا ببطلانها.

رفع المشاركون لافتات مكتوب عليها «تيران وصنافير مصرية».