في إطار سعي القوي السياسية، والأحزاب المعارضة، للتواصل مع نواب البرلمان، لحثهم على رفض مناقشة اتفاقية تعيين الحدود البحرية بين مصر والسعودية، والتي تقضي بالتنازل عن جزيرتي تيران وصنافير، أعلن حزب تيار الكرامة، أمانة المحلة الكبرى، عن لقائه بالنائب محمود شحاتة، والذي أعلن موقفه بأن تيران وصنافير مصريتان.

أعلن الحزب، عبر صفحتة على موقع التواصل الاجتماعي «فيس بوك» الأتي :
«ملخص لقائنا مع النائب محمود شحاته “أكد” على مصرية الجزر وأن أى حكم يصدر من السلطة القضائية لا يجوز مناقشته فى البرلمان من الأساس وأن ده رأيه من بداية الأزمة وأن اللعب على ورقة العلاقات المصرية – السعودية ورقة خاسرة غير مضمونة فالسعودية حليف اليوم غدا يمكن أن تكون عدو».

«مكتبش تعهد لكن قال أن رأيه ده للنشر في أى وسائل إعلامية وصحفية».